عرض المشاركات المصنفة بحسب مدى الصلة بالموضوع لطلب البحث بدرية عثمان. تصنيف بحسب التاريخ عرض كل المشاركات

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/03/2021 09:14:00 م

 بدايـةً ..

بدايـةً ..
بدايـةً ..


بدايـةً ..

الحياة الزوجية محراب من محاريب العبادة، وتربية الأبنـاء باب من أبواب القرب للَّـه تعالى ..

ولا ننسى أن تربية الطفل أو الطفلة تبدأ من اختيار الزوجة وهذا الاختيار نصف طريق التربية ..

تربية الأبناء هي وسيلة لطاعة اللَّـه عزوجل لعلَّ نستفيد منها جمعياً بقربنا للَّـه تعالى ببرنا بأبنآئنا ورعايتنا لهم ..

سنجعل كل ثلاث سنين من العمر مرحلة ، اول ثلاث سنين من حياة الطفل مرحلة ومن الثالثة للسادسة مرحلة وللتاسعة مرحلة وهكذا ،وسنتاول كل  في مرحلة احتياجاتها وعن المخاطر فيها وعن الطريقة الامثل للتعامل مع الطفل في مقالٍ مستقل .

مقدمـة في تربيـة الأبنـاء ..:

قال الله عزوجل في كتابه الكريـم :

[ يا أيها الذين آمنوا قووا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناسُ والحجارة ] 

وقال قتادة : 

أمروهم بطاعة اللًَه عزوجل وأنهوهم عن معصية اللَّه 

وقال الزمخشري : 

قووا أنفسكم بترك المعاصي وفعل الطاعات وقووا اهليكم بأن تاخذوهم بما تاخذون به أنفسكم 

وأيضا قال البيضاوي :

قووا اهليكم بالنصح والتأديب .

إن الاحكام التكليفية عند جمهور العلماء خمسة :

  • فرض
  •  وسنة 
  • ومباح 
  • ومكروه 
  • وحرام

والذي جاء به الإسلام بشأن تربية الأبناء ان تربية الطفل فرض من فرائض الاسلام وللتذكر الفرض هو ما يثاب عليه فاعله ويعاقب عليه تاركه ..

نحن لماذا نقوم بالصلاة ؟ لأن اللَّه أمرنا بها.

ولماذا ترتد الرجال الى المساجد في صلاة الجمعة؟ لأن اللَّه فرضها عليهم .

ولماذا نصوم شهر رمضان المبارك ؟ لأن اللَّه امرنا بالصيام.

ولماذا المرأة تضع الحجاب؟ لأن اللَّه أمرها به.

وهكذا تربية الطفل فرض من الفرائض ، وقول اللَّه تعالى في الآية الكريمة السابقة ( قووا ) هو فعل أمر اتصل به واو الجماعة من وقى يقي قي وكل أمر في القرآن يقتضي الوجوب .

قال مقاتل والضحاك وهما من علماء التفسير :

حق على المسلم أن يعلم أهله مافرض اللَّه عليهم وما نهاهم اللَّه عنه فكما وجب على الاب النفقة وجب على الأب والأم بذل الجهد في تربية الابن.

لان اكثر الابناء جاء فسادهم من الآباء واهمالهم وترك تعليمهم فرائض الدين وسننه فاضاعوهم صغاراً ،

وعجزوا عنهم كباراً ولم ينتفعوا بهم ابدا !

ونقصد بالابناء ذكوراً وإناثاً وكذلك بمصطلح الآباء الأب والأم كلاهما.

وصحيحٌ ان المربين قالوا ميمات التربية أربعة :

  • المنزل 
  • والمسجد 
  • والمدرسة 
  • والمجتمع 

 لكن أكثر هذه الأربعة تأثيرا بالطفل هو المنزل بركنيه الأب والأم .

يقول إحدى المربين بعدما أقضى اربعين سنة في التعليم والتدريس والتربية :

لايوجد تربية بغير أسرة، إذا تخلت الأسرة عن التربية فلا يوجد تربية على وجه الأرض .

قد يأتي أحد الآباء بقول ان الطفل يتربى في المدرسة وهذا القول بالتاكيد خاطئ وفعله مستحيل 

لأن البنية الأساسية او التحتية هي مطلوبة من الآباء 

وليس من اي أحد آخر

وقد يقول أحدهم ان التربية تكتسب من المساجد 

ولكن التربية مدخلها الوحيد لبداية الطفل في تكوين شخصيته هي الأسرة والأهل وسواهم لن يحصل على التربية الكاملة.

بقلم بدرية عثمان 

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/14/2021 02:53:00 م

 

تربية الابناء في السنوات الثلاث الأولى 2 


تربية الابناء في السنوات الثلاث الأولى 2
تربية الابناء في السنوات الثلاث الأولى 2 


_ لدينا تجربة أُجريت بإحدى الجامعات الأمريكية متعلقة بالاثر النفسي بالارضاع في حال اقترن بحنان الأم وبحال لم يقترن.

أُحضرت مجموعة من القرود الرضع ووضعوا مع تمثال لقردة أم مجللة بأسلاك معدنية قاسية وإذا أرادت القرود تناول حليبها فعليها الذهاب لزجاجة متصلة بصدر القردة الأم .

ومجموعة أخرى قرود رضع وضعوا مع تمثال قردة أم مجللة بوبر ناعم وإذا أرادوا تناول حليبهم فعليهم الذهاب لزجاجة متصلة بصدر الأم.

ثم وضعوا القرود مع بعضها وعندما أعطيت الحرية للقرود بالذهاب لإحدى التمثالين ظهر أنهم فضلوا كلهم الذهاب للتمثال المغطى بالوبر الناعم .

عندما وضعوا في القفص جسماً غريب عنكبوت خشبي بين أنهم أسرعوا جميعهم للأم ذو الوبر الناعم ليحتموا بها .

وعندما أخرجوا تمثال الأم ذو الوبر الناعم تبين أنهم حزنوا وقلت حركتهم مع العلم أن تمثال الأم ذو الأسلاك موجود.

من كل ما سبق وجدوا أن الطفل يشبع من أمه حاجاته الغذائية والحاجات النفسية والعاطفية والتي يشعر بها بالراحة والطمأنينة والأمان.

عملية الإرضاع فيها اثر كبير على بناء شخصية طفلك.

قد تأتينا أم كارهة لطفلها بسبب تغير جسمها على الولادة وقد يأتينا اب كاره لطفله لانه لم يستطيع ان يقنع زوجته بإجهاضه وهذا سيؤدي شعور عدم الأمن وسيجعله عدائي وسلبي .

والأم التي توهب نهارها كله لولدها هي تبعث له رسالة أنه أهم مشروع فيه حياتها والعكس صحيح.

نجد أم التيك التوك وأم الفيس بوك وأم الزيارات التي لا فائدة منها وأم الطلاء والاظافر تترك طفلها ساعات طويلة مع مربية او مؤسسة وبهذه الطريقة أنتِ تؤدي رسالة لطفلك كبيرة أنك ثانوي يا عزيزي لي !!!

_ يتعرض الطفل في مهد طفولته الأولى إلى أحداث تبدو إليه في غاية الجسامة فهو يعيش  مرحلة الفطام وظهور الأسنان والمشي والكلام وغيرها.

أول مشكلة يواجهها طفلك في هذه المرحلة هي الفطام 

، كان يتقلى في عملية واحدة غذائه وحاجته العاطفية المشبعة والراحة والأمان اي الحاجة النفسية من كل الجوانب وكلها الان سوف يفقتدها ،لهذا يمكننا تسمية ما يحدث معه بصدمة الفطام .

ولتخفيف هذه الصدمة يجب عليكِ  أن تتمي العملية تدريجياً .

لتخفيف عنه هذه الصدمة ،يجب على الدوام ضمه ،ووضع الرضاعة له بحنان وهي تمسح على رأسه وعلى وجهه مع بسمات لطيفة منها له .

بقدر ما تحاول الأم ان تمتص هذه الصدمة بقدر ما تعزز فيه الأمان وتشعره بأنه محمي معها وتشعره بالراحة والاطمئنان وعدم الخوف.

هنا نجد أن هذه المرحلة تتطلب الكثير من الحنان واللطف والحماية ليشعر  بأنه أولوية للأم..

وكل المراحل تتطلب الصبر عندما يبدأ بظهور أسنانه وعند الفطام وعند بداية مشيه عليها أن تنظر فيه نظرة حب واهتمام وثقة به.

بقلم بدرية عثمان 

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/03/2021 10:08:00 م

 تربية الابناء هي علم و وراثة 

تربية الابناء هي علم و وراثة
تربية الابناء هي علم و وراثة 


تربية الابناء هي علم و وراثة يحتاج إلى دراسة وسؤال أهل الاختصاص ، فليس الأب يولد حكيماً أو عالماً بعلوم التربية وفنونها ،وكذلك الأم ليست بمجرد زواجها وانجابها تصبح مختصة تربوية بالتربية ، فالتربية علم تحتاج لدراسة وممارسة ومجالسة أهل الاختصاص وسؤالهم .

وما على الأهل إلا قراءة الكتب التربوية او حضور محاضرات تربية لعلماء او دورات  تربية لانشاء جيل قويم ..

فالحكومات تؤسس مجالس علم و محاضرات و دورات في علوم التربية ، ومثال على ذلك كلية التربية قي جامعة دمشق ست اختصاصات على مستوى الاجازة وثلاثة عشر اختصاص على مستوى الدراسات العليا ويدرس الطالب أربع او خمس سنوات لنيل الإجازة ويدرس سنتين لنيل الماجستير ثم يدرس سنوات لنيل الدكتوراه في التربية ، وهكذا فالتربية علم .

فقل لي بربك وأنت قد تزوجت من تسعة أشهر وزوجتك حامل بطفلك الأول كيف ستربيه؟!

ما ثقافتك عن هذه التربية ؟! ما مدى علمك؟! أو حتى كمية صبرك في التعامل مع هذا المولود؟!

قل لي بربك وأنت تاجر ولك اسم في السوق التجاري  ما ثقافتك عن التربية ، وقولي لي و أنت ِ صيدلانية ما مدى علمك عن تربية طفلك الجديد ، لهذا سأحاول ذكر في مقال اسم كتاب للتربية ، لعل النفع يبلغنا جمعياً فيقتنيه أحدكم ويقرأه هو وزوجته ويخرجون لنا بفرد صالح في المجتمع .

وأول كتاب سنذكره هو منهج التربية النبوية للطفل مؤلفه محمد نور سويد .

رجع فيه مؤلفه إلى أربعة عشر ومئة مرجع في علوم الشريعة والتربية كتب في مقدمته : 

إني أؤمن بقوة المعرفة اؤمن بقوة الثقافة لكني اؤمن اكثر بقوة التربية  .

تحتاج التربية لكثير من الصبر والأناة والحلم والتعب والجهد في العمل .. 

فأنت تصنع شخصية مؤثرة مستقبلاً في غيرها سلباً او إيجاباً ..

ستبذل جهداً كبيراً حتى تحصل على ابناء بارين صالحين وحتى تحصل على ثمرة ناضجة عليك المواظبة في تربيتها ورعايتها..

مثال ضئيل : 

غارس فصيلة الزيتون أتدرون كم سنة ينتظر حتى يأكل من ثمرها؟! 

يبذر يسقي يرفع الاعشاب الضارة يقلب التربة يقوّم المآئل يصبر لها وعليها .

ان تربية النبات تحتاج لصبر فما بالكم بتربية الطفل ،

وتربية الانسان المبدع الصالح من أدق التربيات وبحاجة صبر كبير ،

وبالتأكيد هناك نتيجة سترضيك في نهاية المطاف.

تربية الابناء أيضا بحاجة معونة اللَّه ، 

تدعو لاولادك ،ان تستغفر ليلاًونهاراً ،تتضرع للَّـه ..

قبل ان تبذل جهدك واثناءه وبعده عليك الالتجاء للَّـه 

ففي القرآن الكريم ادعية كثيرة للابناء عندما قال سيدنا ابراهيم مربي الامم داعياً :

( رب هب لي من الصالحين )

ودعاء سيدنا زكريا :

( هب لي من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء)

بقلم بدرية عثمان

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/14/2021 02:26:00 م

تربية الأبناء في السنوات الثلاث الأولى

تربية الأبناء في السنوات الثلاث الأولى

تربية الأبناء في السنوات الثلاث الأولى : 


تربية الأبناء في السنوات الثلاث الأولى : 

تبدأ هذه المرحلة من ولادة الطفل إلى أن يصبح في عمر الثلاث السنوات ،وهنا قد يتفاجئ أحدهم أهذا العمر الذي سأبدأ فيه تربية طفلي ؟!

نعم أيها القارئ..

 ولِيُثار اندهاشك أكثر ،تربية هذا الطفل تبدأ من اختيار الشريك سواء الأم او الأب كما ذكرنا في المقال السابق .

هذا العمر تحديداً يحتاج للتقوى  بالطفل والتقوى من الأب بالأم والتقوى من الأم بالأب ومن كليهما بطفلهما ..

_ يؤكد علماء النفس والتربوين أن السنوات الخمس  الأولى بمنزلة البناء الأساسي لتوجه مستقبل الطفل ،بالقدر الذي يحاط به الطفل بالرعاية والأمان والطمأنينة والعاطفة المشبعة والاهتمام  يسير الطفل في الاتجاه المرغوب فيه.

والبصمات الأولى في التربية لها أثر عميق في مستقبل هذا الابن التربوي.

دلت الأبحاث التي قارنت بين الأطفال التي تربيهم أمهاتهم وبين الأطفال التي تربيهم مؤسسات اجتماعية والتي قد تكون ( روضة ،مُربية ، دار للأطفال ،مؤسسة شرقية أو غربية ) ..

ظهر أن الفريق الأول ينمون نمواً أكثر استقراراً من الثاني ..

وثبت أن الفريق الثاني يفتقرون الأمان والطمأنينة ويعانون من الحرمان ومن العاطفة وقد ظهر ذلك في سلوكهم ( الصراخ الزائد ، خوف من الغرباء ،قلة الثقة بالنفس ، حتى في طريقة لعبهم مع بعض تحوي عنف ) 

سنتاول ثلاث حاجات للطفل في هذا العمر أولها

الحاجة الغذائية : 

افضل عبادة لأم تمتلك مولود جديد أن ترضعه حولين كاملين قال تعالى : [ يرضعن أولادهن حولين كاملين. لمن أراد أن يتم الرضاعة ]

وللأب أفضل عبادة هو أن ينفق النفقة الكافية على زوجته ومولوده الجديد قال تعالى :[ رزقهن وكسوتهن بالمعروف ] 

وقال تعالى :[ لا تكلف نفس إلا وسعها لا تضار والدة بولدها ولا مولود بولده ]

وهذه الآية ختمها اللَّه ب" اتقوا اللَّه واعلموا أن اللَّه بما تعملون بصير " 

والعلماء هنا تسآءلوا ما معنى تقوى اللَّه ؟

هل هو بالصلاة او بالصوم 

والمعنى المراد في هذه الآية تقوى اللَّه في رضاعة الطفل وتقوى اللَّه بالنفقة على الطفل .

قد نرى أم تتحجج بأسباب تافهة ، للاعتراض عن رضاعة طفلها كي لا يزيد وزنها لهذا قال اللَّه (  واعلموا أن اللَّه بما تعملون بصير ) 

وأب يتحجج بقلّة الدخل ،ليسهر الليل مع اصدقائه في المقاهي لهذا قال اللَّه 

( واعلموا أن اللَّه بما تعملون بصير ) 

_ نتعجب من آيات تنزل من السماء تدعو الأم لإرضاع ولدها ثم تعرض عن رضاعة طفلها لأسباب تافهة لا عذر لها .

واللَّه لا يرد عذاب الأم بإرضاع طفلها ،وإنما أراد الصحة لطفلها .

حليب الأم أحسن المغذيات ولو اجتمعت أفضل المقويات ،فتركيب حليب الأم في تبديل مستمر بحسب حاجات الرضيع وبحسب أجهزة الرضيع وهو آمنُ طرق التغذية من حيث الطهارة وعقامته ، وحراراه ثابتة من خلال الرضعة الواحدة ،

متبدل بحسب حرارة الصيف والشتاء ،وهو سهل الهضم مستساغ الطعم بالنسبة للوليد ،سهل التحضير ليلاً ونهاراً حضراً وسفراً .

فالطفل الذي يرضع من ثدي أمه يكتسب مناعة من كل الأمراض وفي حليب الأمهات مضاد للالتهابات المعوية والتنفسية والارضاع يقي الأم من أورام الثدي الخبيثة ويقي الطفل من الآفات القلبية والوعائية وأمراض التغذية والاستقلاب .

وسبحانه تعالى مع كل حاجات الغذائية الذي يلبيها الحليب إلا أنه يؤمن الحاجات النفسية أيضاً  .

من خلال حب الأم لوليدها وضمها له وحنوها عليه وقربه من صدرها وسماعه لضربات قلبها خاصة إذا اقترن ذلك بمسحات لطيفة. من الأم على رأس الطفل مع بسمات من الأم على وجهها وترنيمات من القرآن الكريم أو الأذكار أو الاناشيد .

وبالمقابل أيضاً اذا عاملت الأم طفلها بصرامة أثناء الرضاعة مقل سحبه بشدة أو معاملته بحركة عنيفة فإن الطفل سيشعر بالاكتئاب  ، سيعتبر الطفل إن تكررت إن الأم مصدر قلق لانها تقوم بارضاعه وتغذيته نفسياً ولكنها تحرمه أشهى غذاء العاطفي والنفسي .

لذلك تصبح مثيرة من المثيرات المؤلمة سيحاول طفلها تجنبها فينشأ منطوي على نفسه وفاقد الثقة بنفسه .

وهنا نصل لأن هذه المراحل خطيرة على نفسية الطفل ما إن تعاملت الأم بالطريقة الامثل.

"اقرا المزيد"

بقلم بدرية عثمان 

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/03/2021 10:19:00 م

 التأثير بتربية الأبناء

التأثير بتربية الأبناء
التأثير بتربية الأبناء


لا ننسى أيضاً أن يكون الوالدان معتدلان في تربية الطفل حيث لا تفريط ولا إفراط ، ونقصد بالتفريط تركه على ما يحب ولما يحلو له والافراط هو التشديد لدرجة آثار سلبية على تكوني شخصية الطفل وبالطبع للوصول للنجاح بالتربية يحب أن يكون هدف للوالدان من قبل الإنجاب ،

ان يتفقان بانهما مستعدين لبناء شخصية بطلة في المجتمع وليست ضحية ، شخصية هادفة وبارعة وصالحة لهم ولكافة المجتمع .

لأنهم راع وكل راع مسؤول عن رعيته ،

وكل حركة في تربيتك لطفلك تدل على مستوى وعيك وصبرك وحلمك  ،فسر التربية يبدأ منكما أيها الوالدان الفضيلان حتى تعطيان طفلكما مساحة أمان وطمانينة كافية ومشبعة حتى يعيش حقيقته أمامكم ..

ومغظم الآباء تعامل الطفل على الخوف من المجتمع وهنا نجد السر في سقوط أجيالا كاملة وهذا التفسير الوحيد لمشاهدة طفل يتعاطى السجائر في سن العاشرة من عمره او يتبادل شتائم فهو تعلم فعل بذيء من محيط مجتمعه وبيئته لم يعلم آثاره فأحب أن يجربه ..

وهنا دور الأهل أن تبدأ بالحديث أمام طفلهم عن مساوئ واضرار وضحايا التدخين ،

وكذلك الأمر عند فتاة تختار نزع الحجاب عند اول طريق مع صديقاتها بحجة أنها صغيرة!

وهنا كان دور الأهل في ان يعلموها أنها لؤلؤة مكنونة جاء الاسلام ليحافظ عليها من كل سارق او مشتهي زائف  ..

وهنا نتعلم أن اللَّـه أولا وثانياً وآخراً دوماً♥️

وبالطبع الوالدان يجب ان يملكان عاطفة مثمرة وبالغة وحنونة لاشباع كل حاجات طفلهم ،كي نتجنب وقوع الطفل بفراغ قد يملئه بأول فرصة بأشخاص خاطئة وطرق منحرفة 

 " انتبه أن تجوع أطفالك حب، فيجبروا أن يأكلوا من مزبلة العلاقات "

تصرفات الطفل هي بالنهاية نتائجها على الطفل والوالدان ولنبدأ برحلة تربوية ناجحة يجب عليك فهم ان طفلك او طفلتك روح فريدة ومميزة ، وعندما تدرك هذا المبدأ في التربية ستفهم انك بحاجة للتعلم المستمر والتطوير الذاتي وتدريبك لتؤهل للانجاب ، وكل ما ارتفع وعيك سيكون اسقاطك وطريقة تعاملك ايجابي على ابنك او ابنتك بشكل إيجابي أكثر،  لأن الطفل يكون بين يديك غير مبرمج وأنت لديك الخطة وآلية العمل وكيفيتها وثمرتها لك أما لك او عليك ،كل انطباعته وسلوكياته وتصرفاته وكلماته وحركاته منبعها أنت والام لهذا فالتركيز على شخصيتكم ضرووياً جدا.

وكما ذكرنا في البداية أن تربية طفلك تبدأ من اختيارك لزوجتك المؤثرة بطفلك أكثر منك لانه سيقضي وقته الأكثر معها ، فاعتمد أن تختار الفتاة الصالحة الواعية المستعدة الاستعداد التام بمشاركتك في بناء اسرة ناجحة وصالحة، ليكون لكما في نهاية هذا المطاف طفلٌ تفتخران به دنيا وآخرة

أنتما أيها الوالدان الكريمان والفاضلان تستحقان التغير للأفضل من اجلكما ومن اجل طفلكم فتربيته أفضل مشروع لكم ليكون لكم وله ولنا حياة صالحة وناجحة.

بقلم بدرية عثمان

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/13/2021 03:38:00 م

 كل شيء يتغيّر وقلبي الثابت 

كل شيء يتغيّر وقلبي الثابت
كل شيء يتغيّر وقلبي الثابت


الجو في الخارج مُخيف ،ليس هناك ثمة طعم لما يُقال عنه أنه عيد !

النوافذ في غرفتي مغلقة بإحكام ،ولكنها بطريقة ما تدخل هواء على كتفيي ..!

شعري يتطاير كأول مرة ركبت بها أرجوحة بصحبة أبي عندما كنت لا أبلغ سوى الأربع سنوات !

العالم مُخيف لا أجد نفسي فيه ،

ولم أعد أثق بصديق !

العالم مُخيف في الخارج،

الاكتئاب مازال يترصدني ويعاود!

الأيام محدودة لكنها ممدودة!

محزن أني أملك روحٌ طفولية لوقت احتاج فيه رشد الأربعون !

الماديات فوق كل شيء ..!

والتراكمات التي حطمت علينا نبل العيش!

هذه النظريات نسووها العلماء ،لم يدرسوها جيداً..!

قبل أكلها المستمر بنا ونهشها الدائم المالح ..!

على صعيد الدراسة هي فعلاً فتاكة !

وعلى سبيل العلاقات هي مدمرة!

من جديد الحياة تسوء والكون يتغير ..!

كورونا زادت وعلى هذا السواء انتشرت!

كورونا احتدت وعلى ذاك السبيل امتدت!

ثمة اشخاص فُقدت بكورونا دون وداع ولا استئذان ..

كم هو مُرّ وقاسٍ أن لا تودع من رحل إلى مثواه الأخير!

كورونا أتت أحبت وأخذت ورحلت !

ونحنُ هنا مندهشين بانتشار المرض!

كورونا قوّت الماديات ،وراكمت فوقنا السلام !

ونحنُ خاضعين لحكمها!

كورونا أبعدت وفارقت لنا كل الناس !

ونحن ُ جاهزون عدا أن تمسنا!

الساعة الآن الواحدة منتصف الليل ، نحنُ في الحظر من السادسة مساءاً ..

كم هو ليل طويل!

كتبي واوراقي واقلامي أمامي..

كل منهم يريدني انيس وحدته في الليلة الكئيبة هذه..

وعمدت إلى اوراقي وخذلت كتبي !

كتبتُ كثيراً ،لكنه شيء ما بداخلي لم يكتب بعد!

كيف جاء إلينا المرض !

كيف أخذ منا أشخاصنا !

دون وداع ولا عزاء !

كيف هجرنا عناق ذاك الصديق!

وكيف أحببت أمي بأن لا أحضنها!

كيف حميتُ والدي بأن لا أقبل يديه!

وكيف رحبتُ بأخواتي دون سلامنا المعتاد!

والآن أصبحت الساعة الواحدة بمنتصف الليل ، انتبهتُ لساعتي متوقفة منذ ثلاث ليالٍ !

كم هو جميل لو توقفت بنا الحياة كل الحياة بأجمل وقت لنا!

لكنها تابعت جريانها دون التفات لما يحدث بها ..

تشبه الساعة الثانية التي أمامي ..

تدق بطريقة استفزازية افتخاراً الوقت ..!

والساعتان أثبتتا لي أنهما بطريقة ما صحيحتان !

الأولى هي صحيحة مرتان في اليوم والثانية صحيحة كل اليوم!

والريح خارج تضرب بقوة وكأن معركة فيها متجبر عنيد!

ليلة باردة بشدة ..

عمدت الى الكتابة فجف قلمي واوراقي مازالت كُثر !

علماً أن الكتابة هي المنفذ الوحيد لي من كل شيء ..

عموماً 

كل شيء يمضي يمضي ويمضي دون استئذان ! 

وبالرغم من كله هذا ..

هناك بقعة ضوء ضئيلة تحيي بي أمل مبتور يقول لي :

غداً لي ، غداً دون وباء ومرض!

مع أحبتي جمعيهم دون خوف!

وبسمتي تعلو وجهي لتخبرني أن لا شيء يدوم !

حتى المرض ذاهب!

وأن هناك شيء يحيينا من جديد مالا لم يتلوث بالرغم من تلوث كل ما يحدث ألا وهو القلب!

# بدريـَّة عُثمـان .

٢٠٢٠/٥/٢٥ .

مؤسسة سطر لصناعة المُحتوى العربي 7/03/2021 09:35:00 م

مرحباً أهل غزة !


مرحباً أهل غزة !
 مرحباً أهل غزة !


 مرحباً أهل غزة !

أما بعد ..:

أعتذر بالنيابة عني وعن الجميع ،

عن عجزنا وقلة حيلتنا وضعفنا المتكاثر !

أعتذر عن بكائنا الدائم ،

عن كثرته بالرغم من عدم فائدته !

أعتذر عن راحتنا ونومنا الوافر ،

في حين نومكم مغنم !

أعتذر عن مشربنا ومأكلنا ،

في حين أنتم شبعتم حزن ودموع !

أعتذر عن قصص حبنا التافهة ،

حين استبشر أنس بشيماء أن ميعادهم الجنة !

أعتذر عن طفل ماكث بالحي يتبادل الشتآئم،

في حين طفلكم رثى أباه ! 

أعتذر عن قسمنا في أن نحمي الأقصى ،

في حين أنتم أقسمتم واستشهدتم !

أعتذر عن فتاة أختارت العري و الفاحشة،

في حين فتاتكم خجلت الشهادة وهي بلا حجاب ساتر !

وهي كلها ستر 

أعتذر عن جيل بأكمله يتعاطى الدخان ،

في حين جيلكم يتعاطى دخان التفجير !

أعتذر عن حزن لمفقود اختار البعد ،

حين فقدكم اختاركم !

أعتذر عن كل خذل ظننته ،

حين أنتم خُذلتم من الجميع !

أعتذر عن أمنيتي لزيارة باريس ،

حين القدس مدينة اشرف وأطهر  منها .

أعتذر حين قلت إني فداء الأقصى ،

ولم أستطيع حتى الوصول إليه !

أعتذر عن هجري لحضن أمي ،

حين أطفال غزة تحت القصف ظلوا بحضن والدتهم !

أعتذر عن فوات صلاتي ،

حين شبابكم أموا جماعة بوسط الخراب !

أعتذر عن شعوري يوماً بالخذلان ،

حين أنتم أكثر وأصدق من ذاقه !

أعتذر عن دميتي المصمودة أمامي ،

حين أطفالكم امسكوها فوق الركام !

أعتذر عن ابتسامتي لكل غريب ،

حين أنتم ابتسمتم فرحاً بالجنة !

أعتذر حين لبستُ ثياب العيد وأنا مبتهجة ،

في حين لبستوا ثيابكم وأنتم شهداء عيد !

أعتذر حين مزقت دفاتري  ،

في حين طفلتكم اول ما تمسكت به بعد الدمار هو دفاترها !

أعتذر  عن تجاهلي يوماً لقطة جائعة ،

في حين اطفالكم حافظوا على نجاة سمكة قبل نجاتهم!

اعتذر عن حبي لشروق الشمس بأرض لا أعرف أصلها ،

في حين ارضكم كانت الأجمل بوسط المدافع!

أعتذر عن خوفي من الظلمة ،

في حين أنتم عشتم ليال بلا ضوء !

أعتذر عن طبيب تعذر لموعد مريض بسبب انشغاله الشخصي ،

في حين طبيبكم ودع أطفاله الشهداء وتابع عمله!

أعتذر عن عصبيتي الثائرة دوماً على أشياء ليس لها معنى ،

في حين أنتم غضبتم وثرتم لأقصانا!

أعتذر يوماً عن أمنية ساذجة لازمت قلبي ،

في حين انتم أمنيتكم السلام من العدوان الصهيوني!

أعتذر عن كل حب أسميته حب ،

في حين حبكم الأكبر القدس والأقصى !

بــقــلــمــي  ..✌️🌻

بــدريَّـــة عُـثمــان ..♥️

يتم التشغيل بواسطة Blogger.